على مشارف بداية العام الجديد 2022 يبدأ الكثير بالتفكير في كيفية تخطيط اهداف العام الجديد ويبدؤون في تحديد الاهداف والأولويات وكتابتها في أجندات ودفاتر يخصصونها من أجل التخطيط للسنة الجديدة، ولكن يواجه العديد منهم صعوبة في تحديد الاهداف والأولويات كل عام أو قد يستطيعون تحديدها ويتحمسون أثناء التخطيط للسنة الجديدة لكن بمجرد أن ينقضي أول شهر في السنة يصابون بالملل ويعجزون عن الاستمرار في تحقيق الاهداف والنجاح.

إذا كنت تعاني من هذه المشكلة فنحن في هذا المقال سنخبرك بأهم 7 أسباب تمنعك من تحقيق الاهداف في الحياة، وسنوضح لك في نهاية المقال طريقة بسيطة تساعدك على تخطيط اهداف العام الجديد وتحقيقها.

اقرأ ايضا: كيف يمكن تنظيم حفلة عيد ميلاد بسيطة مميز للأطفال في البيت

كيف تخطط للعام الجديد:

هذا العام لست بحاجة إلى أجندة من أجل التخطيط للعام الجديد ولست بحاجة إلى كتابة أي شيء على الإطلاق، كل ما أنت بحاجة إليه هو تغيير طريقة تفكيرك لتتمكن من تحقيق الاهداف الشخصية التي طالما كتبتها لنفسك ونقلتها من شهر لآخر ومن سنة لأخرى دون أن تنجز شيئاً منها.

ولكي تغير طريقة تفكيرك لابد أن تعرف في البداية الأخطاء التي ترتكبها أثناء التخطيط للعام الجديد، وأسباب عدم تحقيقك لأهدافك حتى هذه اللحظة.

 

7 أسباب تمنعك من تحقيق الاهداف في الحياة:

1-الهدف غامض:

أريد أن أكون غني، أو سعيد، أو مشهور، أريد أن تكون حياتي مستقرة، هذه تعتبر أهداف غامضة وغير محددة، وبالتالي على قدر غموض هدفك سيكون غموض عملك على تحقيق هذا الهدف، فبدل أن تتساءل كل عام كيف تخطط للعام الجديد اسأل نفسك ماذا أريد في العام الجديد؟

تريد أن تكون غنياً؟ إذن حدد المبلغ الذي تريد أن تملكه وكيف ستحصل عليه، تريد أن تكون سعيداً؟ حدد الأمور التي تجعلك سعيداً وكيفية الوصول إليها، تريد أن تكون مستقراً؟ حدد الأشياء التي إذا وصلت إليها سوف تشعر بالاستقرار.

2-الشك:

كثير من الناس أثناء تخطيط اهداف العام الجديد يضع لنفسه أهدافاً معينة لكنه يشك في قدرته على تحقيق الاهداف والنجاح، ويستمر في تخيل الأسباب والأمور التي سوف تمنعه من تحقيقها، ويفترض الفشل منذ البداية.

3-التسويف:

ما فائدة تحديد الاهداف والأولويات وتضييع الوقت في التخطيط للعام الجديد إذا لم يكن لديك نية صادقة وعزم جاد على البدء فيما قمت بالتخطيط له؟ التسويف عدو الإنجاز يا صديقي، فلا تحلم أبداً بتحقيق أهدافك أو حتى التحرك من مكانك إذا كنت تتخذ من التسويف عادة لك.

4-عدم الالتزام:

بعض الناس يكون قد حدد هدفاً واضحاً لنفسه ولديه ثقة بقدرته على تحقيق الاهداف والنجاح، لكن لديه فكرة في رأسه تقول: إذا وصلت إلى هدفي كان بها وإن لم أصل فلا بأس لقد فعلت ما أقدر عليه وهذا حال الدنيا! بالطبع شخص يفكر بهذه الطريقة لن يكون لديه أي سبب يدفعه إلى الالتزام بما وضعه أثناء التخطيط للسنة الجديدة، لكن لا تقلق سنقدم في نهاية المقال حلاً لهذه المشكلة فتابع القراءة.

5-التشعب:

قد يكون لديك الكثير من الأهداف المحددة والواضحة، لكن لا يمكنك العمل على تحقيق الاهداف جميعها دفعة واحدة، لذلك عليك أولاً تحديد الاهداف والأولويات وترتيبها ثم تحديد أهم هدف بالنسبة لك والعمل على تحقيقه، فأن يكون لديك هدف واحد تركز عليه وتحققه ثم تنتقل إلى غيره أفضل من أن يكون لديك 10 أهداف لا تنجز منهم شيئاً.

6-الأعذار:

كم مرة سمعت شخصاً يشكو من الظروف التي يعيشها ويرى أنها السبب في عدم قدرته على التخطيط للعام الجديد وإنجازه أهدافه؟ الكثير يشكو من الظروف السيئة سواء كانت اقتصادية أو أسرية أو كانت تشمل ظروف البلد بشكل عام، ومن كون الناجحين يحاربون دائماً، ويتخذ من كل ذلك أعذاراً لعدم الإنجاز.

ومما يثبت أن الأعذار المتعلقة بالظروف ما هي إلا حجج واهية لعدم الإنجاز كون وجود أشخاص آخرين يعيشون في ظروف أفضل بكثير من الفئة السابقة وقد يكونون في أحد الدول المتقدمة ولكنهم يشكون من سوء الظروف كذلك، أليس هذا غريباً؟

الأمر ببساطة أن كثرة تكرار الأعذار يجعلك تقتنع فعلاً بأنك مسلوب الإرادة وأن الظروف أقوى منك وهذا ما سيجعلك تتخلى عن تحقيق الاهداف الشخصية، فالناجحون يعيشون في ظروف مشابهة لتلك التي تعيش بها، لكنهم لا يحاولون إصلاحها بل اختاروا مقاومتها وعدم الاستسلام لها والمضي قدماً في تحقيق أهدافهم.

7-عدم معرفة التعامل مع الانتكاسات:

هل قابلت من قبل أشخاصاً يتنقلون من وظيفة إلى أخرى، أو من شركة إلى أخرى، أو حتى يغيرون تخصصهم كل فترة؟ هؤلاء الأشخاص بمجرد أن تحدث معهم مشكلة في مكان العمل أو التخصص الذي يدرسونه أو يعملون به، فإنهم يقومون مباشرة بالانتقال إلى شيء آخر دون أن يكلفوا أنفسهم عناء المحاولة مرة أخرى، هذا ما يعرف بعدم معرفة التعامل مع الانتكاسات، وهذا بحد ذاته يشكل عائقاً كبيراً في وجه تحقيق أهدافهم لأنها ببساطة في تغير مستمر.

والآن بعد أن عرفنا الأسباب التي تمنعك من تحقيق الاهداف في الحياة، لابد من عرض الحلول.

فلنتفق على أن غالبية الناس لا يسعون إلى تحقيق أهدافهم لأنهم لا يعرفون بالتحديد الخطوات التي يجب أن يسيروا عليها لتحقيق الهدف، فهم يحتاجون لأن يكون الطريق كله مرسوماً أمامهم في البداية حتى يتمكنوا من السير عليه.

لذلك سوف نعود لما ذكرناه في بداية المقال، وهو أن كل ما تحتاج إليه لتتمكن من تحقيق الاهداف الشخصية هو تغيير طريقة تفكيرك، كيف ذلك؟ تابع القراءة لتعرف الإجابة.

طريقة بسيطة تساعدك على تخطيط اهداف العام الجديد وتحقيقها:

هناك 4 خطوات بسيطة عليك القيام بها لضمان تحقيق أهدافك هذا العام وجميع الأعوام القادمة أيضاً، وهي كالتالي:

1-اعرف إلى أين تذهب

2-كن على يقين أنك ستصل

3-ضع هدفاً صحيحاً

4-قم بخطوة واحدة فقط كل مرة

فلنأخذ على سبيل المثال الشخص الذي يتسلق على الجليد، وهذه تعتبر من أصعب وأخطر الرياضات أكثر حتى من تسلق الجبال، طريقة تفكير هذا الشخص يجب أن تكون طريقة تفكيرك أنت، لأن كليكما لديه هدف واحد وهو الوصول للقمة، كيف ذلك؟

عليك أن تفعل ما يفعله متسلق الجليد تماماً، فهو يقف أسفل الجبل الجليدي مستعداً ومجهزاً أدواته وينظر إلى قمة الجبل، لكنه لا يعرف بالتحديد أي طريق سيسلك، كل ما يشغل تفكيره في هذه اللحظة هو الوصول إلى القمة فقط، ثم يبدأ بشق طريقه بأن يضع أول خطاف ثم يسحب نفسه باتجاهه، ثم يبحث عن مكان للخطاف الثاني ويضعه فيه، ويرفع رجله اليمنى ويثبتها ثم يرفع الرجل اليسرى ويثبتها، وهكذا يستمر في شق طريقه إلى للقمة عبر الجليد، وبهذا لم يظل واقفاً مكانه بل بدأ بالسير في طريق تحقيق هدفه. فهو بمجرد أن ينهي خطوته الأولى ويستقر ينظر حوله ويبدأ بالتفكير في الحركة الأصلح للخطوة الثانية، وهكذا يكمل مسيره بنفس الطريقة.

وهذا ما يتوجب عليك فعله بالضبط، أنت لا تحتاج لمعرفة كل خطوة في طريق النجاح قبل القيام بها، وليس عليك أن ترسم خريطة واضحة ومتكاملة تشرح كل خطوة تقوم بها، بل عليك أن تقوم بالخطوة الأولى في طريق تحقيق هدفك وبعدها ستعرف ما عليك فعله.

وخلال رحلتك لابد أن تتحلى بالصبر والالتزام وأن تحافظ على حماسك في كل خطوة تخطوها، فإن انخفض حماسك ما عليك سوى تغيير طريقة تفكيرك لرفع حماسك مرة أخرى، وتذكر دائماً أن الله لا يغير ما بقوم حت يغيروا ما بأنفسهم.

اقرأ ايضا: أقوى تردد قناة  mbc ام بي سي مصر 1 الجديد 2022 نايل سات..تردد قناة ام بي سي mbc مصر الجديد 2022على نايل سات